التخطي إلى المحتوى الرئيسي

الحكم الشرعي في الربح من الانترنت


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته 

اليوم انا اتصفح الانترنت وجدت مضوع لطالما فكرت فيه و هو : 
ما هو الحكم الشرعي من ربح المال من الانترنت
و هل هو حلال او لا 
وجدت احد الحلول لهذا المشكل وهو في هذا الموضوع المنقول ويمكنكم معرفة حلول او فتاوى اخرى من هذا الموقع الرائع

بداية الموضوع المنقول

سؤالي يتعلق بالمتاجرة بالعملات عن طريق الإنترنت، أو ما يسمى بالفوركس، وأعلم أنكم قد أجبتم على هذا السؤال أكثر من مرة وقد تتبعت الكثير من فتاواكم، ولكن للأسف قد أحس أن الفتاوى في هذا الأمر متضاربة حتى في موقعكم الكريم، فتارة تفتون بجواز هذا التعامل إذا خلا من بعض المحاذير وتارة لا تجيزونه حتى إذا خلا من هذه المحاذير، ولولا أهمية الأمر وحرصي ـ كما هو حال الكثير من الشباب المسلم ـ على أن يكون مصدر مالي حلال لا شبهة فيه لم أكن لأشغلكم بالسؤال عن هذا الأمر، فإذا كان مصدره حلالا، فلماذا لا يستغله المسلمون؟ وإذا كان حلاال ولكن به بعض المحاذير، فلماذا لا نتجنبها ونعمل به؟ وحتى لا أطيل على سيادتكم أوضح أنه إذا كان تعاملي مع شركة الوساطة بدون أن أقترض منها بالهامش، وبدون أن يكون هناك أية عمولات على تبييت الصفقات ـ أي يمر عليها مفتوحة أكثر من 24 ساعة ـ وكذلك يتم إضافة الربح، أو حسم الخسارة من حسابي لديهم بشكل فوري، ولكن يتم التحويل لحسابي للبنك في حالة رغبتي بذلك خلال يومي عمل، أو أكثر، فهل في هذه الحالة يكون تعاملي بالفوركس حلال؟.الرجاء التكرم بالإجابة بناء على ما ذكر أعلاه وجزاكم الله عنا وعن المسلمين خير الجزاء. الإجابــةالحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:فما ذكرته عن معاملتك لشركة الوساطة وكونك لا تقترض منها بفائدة ولا تأخذ منها فائدة على تبييت الصفقة وإنما تودع في حسابك لديها ما تشتري به بعض العملات ونحوها ثم تبيعها: معاملة جائزة.وعليك أن تعلم أن ضوابط بيع وشراء العملات أشد من غيره من صور البيع الأخرى, ومن تلك الضوابط عند اختلاف العملات حصول التقابض بمجلس العقد ويقوم مقامه ما يكون في حكمه كالقيد المصرفي ويغتفر فيه تأخر نزول المبلغ فعليا في حسابك ليومي عمل، ولكن ليس لك قبل نزوله التصرف فيه، كما بينا في الفتوى رقم : 104542.
وعليه، فإذا توفرت الضوابط الشرعية لبيع العملات، أو المعادن وسلمت المعاملة من المحاذير الشرعية فلا حرج فيها. والله أعلم.  

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

قانون المرور الجزائري الجديد 2014 مع جدول المخالفات و العقوبا

قانون المرور الجزائري الجديد 2014 مع جدول المخالفات و العقوبات


المرجع : الأمر رقم 09-03 المؤرخ في 22 يوليو 2009 ، يعدل ويتمم القانون رقم 01-14 ، المؤرخ في 19 غشت 2001 و المتعلق بتنظيم حركة المرور عبر الطرق و سلامتها و أمنها .
الملفات المرفقة
اسم الملفنوع الملفحجم الملفالتحمــيلمرات التحميلloi.doc‏279.0 كيلوبايتالمشاهدات 2436

تحميل أفضل كتاب لتعليم قانون المرور الجزائري

تحميل أفضل كتاب لتعليم قانون المرور الجزائري كتب وبرامج لتعليم قانون المرور,دروس ومواد لتعليم قانون المرور مجانابسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم بعد أن قمت بطرح كتاب ليس كتاب بل كتيب يحتوي على شرح لاشارات وبعض قوانين المرور ,فاليوم قمت باحضار كتاب ضخم لن تحتاج بعده الى اي كتاب آخر فهو من أروع الكتب العالمية لتعليم قانون المرور بصيغة pdf و مكون من 140 صفحة تقريبا.وهذه بعض محتويات الكتاب الرائع:شرح لكافة أنواع الإشارات علامات أو اشارات الخطر مدعمة بأمثلة علامات المنع مدعمة بأمثلة علامات نهاية المنع مدعمة بأمثلة علامات الإلزام و الإجبار مدعمة بأمثلة علامات نهاية الإلزام مدعمة بأمثلة علامات مفترق الطرق مدعمة بأمثلة ممرات السكك الحديدية مدعمة بأمثلة علامات الإرشاد مدعمة بأمثلة العلامات المؤقتة مدعمة بأمثلة أنواع الوقوف الإشارات الضوئية أولويات المرور سيارات ذات أولوية….و المزييدهذه صور للكتاب: تحميل الكتاب مجانا من الميديافاير:
حجم البرنامج : 18 م
تحميل 

الحصول على بطاقة ائتمان بالجزائر (carte visa)

ان نظام الدفع الإلكتروني أو الدفع عبر شبكة الإنترنت بواسطة استخدام بطاقات الإئئتمان على غرار بطاقة كار ت فيزا موند carte visa  monde أو بطاقة ماستر كارد بالجزائر

لا يزال غير معمول به من طرف البنوك الجزائرية بالرغم من التطور الكبير الذي يشهده العالم في مجال التجارة الإلكترونية.


حتى البنوك الأكثر تطورا بالجزائر مثل بنك سوسيتي جنيرال و البنك الخارجي الجزائري BNA لم يعتمد طريقة الدفع الإلكتروني بعد.

وهذا ما يعرقل نمو التجارة الإلكترونية بالجزائر مقارنة بالدول المجاورة على غرار تونس والمغرب وهو أيضا ما يجعل سكان الجزائر لا يستفدون من الكثير من الخدمات المقدمة عبر شبكة الإنترنت.

الا أن هناك الكثير من المواقع التي ظهرت مؤخرا لبيع بطاقات الإئتمان وشحنها وأيضا شحن حسابات البنوك الإلكترونية لكنها مواقع غير موثوقة بعد .

تحـــــديـــــث

الحمد لله أخيرا وبعد طول انتظار أصبح حلم امتلاك بطاقة ائتمان للتسوق أو البيع والشراء عبر شبكة الإنترنت  وتفعيل حسابك على PAYPAL والحصول على الكثير من الخدمات كشراء برامج وتطبيقات وحجز مساحة او دومين لموقعك  او اقتناء  بعض المنتجات كالأجهزة الألكترونية والكتب حقيقة خاصة…